0

إطلاق نار على قوة إسرائيلية توغلت جنوبي قطاع غزة والاحتلال يرد

ذكرت وسائل إعلام عبرية، أن مقاومين فلسطينيين أطلقوا النار، اليوم الأربعاء، على قوة عسكرية إسرائيلية مُتوغلة قرب الحدود مع قطاع غزة.

وأضافت أن عملية اطلاق النار التي استهدفت قوة للجيش الإسرائيلي تعمل بالقرب من السياج الأمني جنوبي قطاع غزة، لم تسفر عن وقوع إصابات في صفوف القوة الإسرائيلية، إلا أنه احدثت أضرارا في جرافة عسكرية من قبل قناص.

وتأتي عملية اطلاق النار، بعد توغت قوة تابعة لجيش الاحتلال، عشرات الأمتار داخل حدود غزة، وقامت بأعمال تجريف للأراضي، وفق مصادر محلية.

وأفاد مراسل “قدس برس” في غزة، أن مدفعية الاحتلال، ردت باطلاق قذائف عدة تجاه نقطة رصد للمقاومة الفلسطينية شرقي خان يونس جنوبي قطاع غزة.

وأضاف أن القصف لم يتسبب بوقوع أي إصابات بينما لحقت أضرار في النقطة المستهدفة.

وأقرّ المتحدث باسم جيش الاحتلال تحدث عن تعرض آلية هندسية إسرائيلية كانت تعمل بالقرب من السياج الأمني جنوب قطاع غزة إلى إطلاق نار من القطاع دون وقوع إصابات.

وأضاف المتحدث أن دبابة إسرائيلية هاجمت موقعا لحركة “حماس” لم تقع إصابات في صفوف قوات جيش الاحتلال ولحقت أضرار طفيفة بالآلية.

Source: Quds Press International News Agency

Leave a Reply