0

الاحتلال يفرض إجراءات مشددة ويمنع مصلين من الوصول إلى “الأقصى”

منعت قوات الاحتلال، اليوم الجمعة، المصلين من غير سكان البلدة القديمة في القدس من الوصول للمسجد الأقصى المبارك لأداء صلاة الجمعة؛ بحجة الإغلاق الذي تفرضه الحكومة الإسرائيلية.

ونشرت قوات الاحتلال الحواجز، وشددت من اجراءاتها على باب العامود وبقية الأبواب، ومنعت المصلين من الوصول إلى “الأقصى”.

وحذر خطيب المسجد الأقصى الشيخ محمد حسين، خلال خطبة الصلاة، من استغلال الاحتلال لظروف جائحة “كورونا”، بإغلاق “الأقصى” ومواصلة تهويد المدينة ومقدساتها.

ووصف مطالبات ما تسمي نفسها بـ”جماعات الهيكل” بإزالة مسجد قبة الصخرة لإقامة الهيكل المزعوم بالوقحة، وقال: إن ذلك نتيجة ما قامت به بعض الحكومات العربية ومن المتواطئين سرا وجهرا لولائهم لأعداء الأمة.

واقتحمت شرطة الاحتلال، صلاة جمعة أقيمت في ساحة عامة، بعد منع الوصول إلى “الأقصى”، وتحرير مخالفة مالية قيمتها 5 آلاف شيكل للخطيب.

Source: Quds Press International News Agency

Leave a Reply