0

السلطة الفلسطينية تتسلم الشحنة الثانية من المساعدات الطبية التركية

تسلمت وزارة الصحة الفلسطينية في رام الله، اليوم الاثنين، الشحنة الثانية من المساعدات الطبية التركية، لمواجهة فيروس “كورونا” المستجد.

وحضر التسليم، وزير الخارجية رياض المالكي، ووزيرة الصحة مي الكيلة، والقنصل العام التركي بالقدس أحمد رضا ديمير، ومدير الوكالة التركية للتعاون والتنسيق في الأراضي الفلسطينية المحتلة أحمد رفيق سيتينكايا.

وثَمّن المالكي الدعم التركي للحكومة الفلسطينية في مواجهة جائحة “كورونا”، معتبراً أن هذه المساعدات تؤكد عمق العلاقات بين البلدين، وتضافر الجُهُود الدوليّة في مُواجَهة تداعيات الجائحة الصحّية والاقتصاديّة في العالم أجمع.

وأضاف، أن هذه الشحنة مهمة لفلسطين، لتتضمنها أجهزة تنفس ومواد أخرى

تساعد وزارة الصحة في مواجهة جائحة “كورونا”.

من جهتها، قالت كيلة

“تسلمنا اليوم، مساعدات هامة من الحكومة التركية، بينها 20 جهاز تنفس صناعي، ومستلزمات تستخدم في غرف العناية المكثفة، وقسم الطوارئ”.

ووجهت وزيرة الصحة الشكر لتركيا، رئاسة وحكومة وشعبا، قائلة: “لنا علاقات تاريخية مع تركيا، ونسعى لاستمرار تلك العلاقات”.

وأضافت: “هذه المساعدات رسالة تضامن من تركيا لفلسطين”.

وأشارت إلى أن “المساعدات تأتي في ظل حاجة فلسطينية لها، جراء جائحة كورونا والأزمة المالية التي تمر بها الحكومة الفلسطينية”.

بدوره، أكد السفير ديمير أن “هذه الشحنة الثانية ولن تكون الأخيرة لفلسطين”.

وأضاف: “تربطنا بفلسطين صداقة قديمة، وحكومتنا ستبقى تواصل دعمها لفلسطين حتى إقامة الدولة المستقلة”.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية تسلمت شحنة مساعدات تركية سابقة، في 24 نيسان/أبريل الماضي.

Source: Quds Press International News Agency

Leave a Reply