0

السلطة الفلسطينية تستأنف اجتماعاتها مع الاحتلال الإسرائيلي

كشفت الإذاعة العبرية، النقاب عن عقد أول اجتماع مشترك، اليوم الخميس، بين الحكومة الإسرائيلية والسلطة الفلسطينية، بمدينة رام الله (وسط الضفة الغربية المحتلة)، عقب قرار الأخيرة استئناف التنسيق الأمني والمدني بين الجانبين.

وذكرت الإذاعة العبرية، أن حسين الشيخ، وزير الشؤون المدنية، ترأس الجانب الفلسطيني، فيما ترأس الجانب الاسرائيلي منسق أنشطة الحكومة في الأراضي الفلسطينية المحتلة كميل أبو ركن.

ولم يصدر بيان فلسطيني أو إسرائيلي عن الاجتماع.

وأعلنت السلطة الفلسطينية يوم الثلاثاء الماضي، استئناف التنسيق “الأمني والمدني” مع الاحتلال الإسرائيلي.

وبرر وزير الشؤون المدنية الفلسطيني حسين الشيخ، عودة العلاقات بين الجانبين بأنها تأتي عقب “اتصالات دولية قام بها الرئيس محمود عباس، بشأن التزام إسرائيل بالاتفاقيات الموقعة معها، واستنادا إلى ما وردنا من رسائل رسمية مكتوبة وشفوية، سيتم إعادة مسار العلاقة مع إسرائيل كما كان”.

وكانت الفصائل الفلسطينية، عبرت عن رفضها استئناف العلاقة مع الاحتلال الإسرائيلي، وأدانت حركة “حماس” بشدة قرار السلطة، وقالت إنها ضربت بعرض الحائط كل القيم والمبادئ الوطنية.

فيما اعتبرت الحركة الجهاد الإسلامي، أن قرار عودة مسار العلاقة مع الاحتلال انقلابا على كل مساعي الشراكة الوطنية وتحالفا مع الاحتلال بدلا من التحالف الوطني

كما وصفت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عودة علاقات السلطة مع إسرائيل، بأنه “عجز واستسلام أمام العدو الذي لم يحترم أي اتفاقيات”.

Source: Quds Press International News Agency

Leave a Reply