0

“الصحة العالمية” تطالب الاحتلال بتوفير لقاح “كورونا” للأسرى

حمّلت منظمة الصحة العالمية، دولة الاحتلال المسؤولية عن حياة الأسرى في سجون الاحتلال، وطالبتها بتوفير اللقاحات اللازمة لهم؛ لتفادي الإصابة بفيروس “كورونا”.

جاء ذلك في رسالة للمنظمة سلمتها اليوم الخميس، إلى لجنة الأسرى للقوى الوطنية الإسلامية في قطاع غزة، ردا على مذكرة اللجنة حول واقع الأسرى في السجون.

وأكدت المنظمة بأنها “تضع موضوع الأسرى والمعتقلين ضمن أولوياتها، وسوف تواصل جهودها من أجل توفير الرعاية الصحية لهم”.

وشددت على حقهم في الحصول على اللقاحات اللازمة، ولفتت إلى أن دولة الاحتلال هي المسؤولة عنهم ويجب أن توفر لهم اللقاحات اللازمة.

وكانت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة، قد وجهت مذكرات متطابقة إلى كل من: منظمة الصحة العالمية واللجنة الدولية للصليب الأحمر والمفوض السامي لحقوق الإنسان والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي، وطالبتهم بالضغط على الاحتلال الإسرائيلي؛ لوقف جرائمه وانتهاكاته المتواصلة ضد الأسرى، وإلزامه بتقديم الخدمات الطبية لهم، وإعطائهم اللقاح المضاد لفيروس “كورونا”.

وتمنع دولة الاحتلال اللقاح عن الأسرى، وذلك وفق تصريح وزير الأمن الداخلي بذلك، الأمر الذي يعكس استهتارا بحياة الأسرى ويكشف عن عنصرية المحتل في التعامل مع الأسرى والمعتقلين.

يشار إلى أن سلطات الاحتلال ترفض تقديم أية مساعدات للأسرى، من أجل مواجهة وباء “كورونا”، كما ترفض توفير اللقاحات لهم، رغم تسجيل 44 إصابة بالفيروس بين الأسرى في سجون الاحتلال.

Source: Quds Press International News Agency

Leave a Reply