جمعية اعتماد برامج حماية الأبحاث الإنسانية تعتمد ثماني مؤسسات أبحاث: ست في الولايات المتحدة وواحدة في كل من الصين والسعودية

واشنطن، 25 آذار/مارس، 2016 / بي آر نيوزواير / — أعلنت جمعية اعتماد برامج حماية الأبحاث الإنسانية أنها اعتمدت ثماني مؤسسات أبحاث جديدة، بما في ذلك مؤسستها الخامسة في الصين والثانية في المملكة العربية السعودية.

AAHRPP logo

الشعار: http://photos.prnewswire.com/prnh/20130625/NY37243LOGO

وتشمل المؤسسات التي تم اعتمادها حديثا من قبل الجمعية نظما صحية ومستشفيات، وجامعة، ومركزا طبيا أكاديميا:

  • نظام أدفنتست للصحة سنبيلت، جي بي أيه، فلوريدا، أورلاندو، فلوريدا
  • جامعة كيس ويسترن ريزيرف في كليفلاند، أوهايو
  • المستشفى الأول التابع للجامعة الطبية العسكرية الرابعة، شيان، شنشى، الصين
  • نظام صحة غيزنغر، دانفيل، ولاية بنسلفانيا
  • مدينة الملك عبدالله الطبية في العاصمة المقدسة، مكة المكرمة، المملكة العربية السعودية
  • بالميتوهيلث، كولومبيا، ساوث كارولينا
  • شارب للرعاية الصحية، سان دييغو، كاليفورنيا
  • كلية الطب بجامعة إلينوي في بيوريا، بيوريا، إلينوي

وقالت الرئيسة والمديرة التنفيذيةلجمعية اعتماد برامج حماية الأبحاث الإنسانيةإليسآي سامرز إن “قوة وتنوع هذه المؤسسات الثماني المعتمدة حديثا تؤكد على القيمة العالمية لاعتمادجمعية اعتماد برامج حماية الأبحاث الإنسانية.”

وأضافت: “اكتسبت معايير الاعتمادلجمعية اعتماد برامج حماية الأبحاث الإنسانيةسمعة باعتبارها معيارا لنوعية برامج حماية الأبحاث الإنسانية. ونتيجة لذلك، فإننا لا نزال نرى اهتماما قويا في الاعتماد من المنظمات في جميع أنحاء طيف الأبحاث وحول العالم.”

وحتى الآن، حصلت 227 مؤسسة على الاعتماد من جمعية اعتماد برامج حماية الأبحاث الإنسانية. ومن هذه 32 خارج الولايات المتحدة.

ولكسب الاعتمادمن جمعية اعتماد برامج حماية الأبحاث الإنسانية، يجب على المؤسسات أن تثبت أنها وضعت ضمانات واسعة في كل مستوى من مستويات العملية لأبحاث لديها، وأنها تلتزم بالمعايير العالية للأبحاث. وفي مؤسسات الأبحاث العالمية التعاونية اليوم، تعتمد المنظمات على نحو متزايد على وضع  الاعتمادمن جمعية اعتماد برامج حماية الأبحاث الإنسانيةللمساعدة في تحديد الشركاء الأكثر موثوقية في مجال الأبحاث.

جمعية اعتماد برامج حماية الأبحاث الإنسانيةأتمت اعتماد مؤسسات في 46 دولة، بما فيها بلجيكا، كندا، الصين، الهند، المكسيك، جمهورية كوريا، المملكة العربية السعودية، سنغافورة، تايوان، وتايلاند. وقد حصلت كل مجالس المراجعة المؤسسية المستقلة الكبرى في الولايات المتحدة على الاعتمادمن جمعية اعتماد برامج حماية الأبحاث الإنسانية. وبالإضافة إلى ذلك، فإن أكثر من 60 في المئة من الجامعات التي لديها برامج أبحاث مكثفة في الولايات المتحدة وأكثر من 65 في المئة من كليات الطب الأميركية إماحاصلة على جمعية اعتماد برامج حماية الأبحاث الإنسانيةالمعتمدة أو أنها بدأت عملية الاعتماد. وقد حصلت المعاهد القومية للصحة، وهي أكبر ممول عالمي عام للبحوث على اعتماد الجمعية، وكذلك شركة فايزر، وهي الشركة الراعية الأكبر للبحوث السريرية في الصناعة.

نبذة حول جمعية اعتماد برامج حماية الأبحاث الإنسانية: بصفتها منظمة غير ربحية، تقدم جمعية اعتماد برامج حماية الأبحاث الإنسانية الاعتماد للمؤسسات التي تجري أو تراجع البحوث الإنسانية والقادرة على إثبات أن حماياتها تتجاوز الضمانات المطلوبة من قبل حكومة الولايات المتحدة. لمعرفة المزيد، يرجى زيارة www.aahrpp.org

لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال:

سارة كيسكادون

نائبة الرئيس، التطوير العالمي والشؤون العامة

skiskaddon@aahrpp.org
(202) 783-1112

   

Related Posts