0

“شؤون الأسرى”: الاحتلال يُماطل في علاج الأسير عمرو

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء، إن الأسير الفلسطيني جمال عمرو (48 عامًا) من مدينة الخليل (جنوب الضفة)، يواجه أوضاعًا صحية صعبة للغاية، جراء إصابته بأورام بالكبد والكلى والقولون العصبي.

وقالت الهيئة في بيان، إن الأسير عمرو يقبع بمعتقل “نفحة” الصحراوي، وبحاجة ماسة لمتابعة طبية حالته، وأوضحت أن سلطات الاحتلال، “تتعمد إهمال وضعه الصحي بشكل مقصود”.

ولفتت الهيئة، إلى أن الأسير عمرو دخل إضرابًا مفتوحًا عن الطعام، احتجاجًا على مماطلة عيادة معتقل “نفحة” في إجراء الفحوصات الطبية له وتشخيص حالته، وبينت أن الأسير عمرو علق إضرابه بعد تلقيه وعدا، من مصلحة السجون الإسرائيلية، بتقديم العلاج اللازم له، “لكن لغاية اللحظة لم يتم تحويله لإجراء الفحوصات ولا زالت إدارة سجن (نفحة) تُسوف بأمر علاجه”، يشار إلى أن الأسير عمرو معتقل منذ عام 2004 ويقضي حكمًا بالسجن المؤبد.

ويقبع في سجون الاحتلال نحو 700 أسير فلسطيني مريض، بينهم 200 يعانون أمراضا مزمنة، بحسب تقرير نشره نادي الأسير الفلسطيني، قبل عدة أشهر.

ووفقا للتقرير ذاته؛ فقد استشهد في سجون الاحتلال 67 أسيرا، منذ عام 1967؛ نتيجة سياسة الإهمال الطبي المتعمد، التي تنتهجها مصلحة السجون الإسرائيلية.

Source: Quds Press International News Agency

Leave a Reply