شركتا لوك لورد وإدواردز ويلدمان تستكشفان توحيد الشركتين معا

دالاس وبوسطن، 11 أيلول/سبتمبر، 2014/ بي آر نيوزواير — وقع فريقا الإدارة في شركتي لوك لورد أل أل بي Locke Lord LLP  و”إدواردز ويلدمان بالمر أل أل بي” Edwards Wildman Palmer LLP  رسالة نوايا لتوحيد الشركتين معا. وإذا ما تم ذلك، فسيكون لدى الشركة الجديدة “لوك لوردز إدواردز أل أل بي” أكثر من 1000 محام في 23 مدينة حول العالم.

 وأعلن رئيس لوك لورد، جيري كليمنتس، والشريك الإداري لإدواردز يلدمان، آلان ليفين، بصورة مشتركة أن عملية الاندماج المقترحة تخضع لعملية التفاوض وتنفيذ وثائق الصفقة بصورة مقبولة من الطرفين وموافقة الشريكين. وإذا تمت الموافقة عليها، فإن عملية الاندماج ستحدث في أوائل العام 2015، حيث سيكون رئيسا للشركة الجديدة. وسيكون لشركتي لوك لورد وإدواردز إجمالي إيرادات يبلغ حوالي 675 مليون دولار، ما يضعها بين أكبر 50  شركة مدرجة في الشركات الأميركية القانونية الـ 100 لتصنيف “آم لو” لمؤسسة أميركان لوير الأميركية.

وقال كليمنتس: “نحن متحمسون لإمكانيات الاندماج التي من شأنها أن تربط معا شركتين قويتين تحظيان بسمعة ممتازة والتركيز على تزويد العملاء بمجموعة واسعة من الخدمات القانونية لتلبية احتياجاتهم المتزايدة التعقيد في جميع أنحاء العالم. لدينا شركتان تشترك في العديد من أوجه التشابه – المحامون الاستثنائيون الذين يحظون بالاحترام الكبير؛ البصمة الجغرافية الواسعة في الولايات المتحدة والخارج، والمكاتب القانونية جيدة السمعة، بما في ذلك في مجالات الطاقة، والأسهم الخاصة، والتأمين وإعادة التأمين، والملكية الفكرية، والتقاضي، والعقارات، والصحة الرعاية والتكنولوجيا والتمويل. وسوف نستغل الأشهر القليلة المقبلة للعمل على التفاصيل والمقدمات، ونأمل أن نكون قادرين على التحرك إلى الأمام معا بطريقة تقدم زيادة في الاتساع والعمق لعملائنا. وقد مرت الشركتان بعدد من عمليات الاندماج، ولكننا نعتقد أن هذا الاندماج سيفتح الباب أمام تحول أساسي حقا.”

وأضاف ليفين، الذي سيكون أحد نواب رئيس مجلس إدارة الشركة، “شركتانا تكمل إحداهما الأخرى بشكل جيد للغاية، وسوف تضعنا الشركة الجديدة معا في وضع أفضل لتقديم خبرة واسعة عبر مجموعة واسعة من المكاتب والصناعات من مكاتب تقع في جميع أنحاء الولايات المتحدة وأوروبا وآسيا. كان من الأهمية بمكان أن نجد شركة مماثلة لنا ليس فقط في التزامها بخدمة العملاء، ولكن أيضا في الثقافة والرؤية، فضلا عن الالتزام المشترك بالتنوع والمشاركة المجتمعية.إن لدى شركة لوك لورد كل تلك الصفات، وأكثر من ذلك.”

جدير بالذكر أن شركة لوك لورد تحصل باستمرار على مرتبة بين الشركات الـ 100 الأفضل بين شركات المحاماة الأميركية “أميركان لوير” الأميركية. وإن المجموعة الكاملة لمجالات الممارسة والصناعة القانونية للشركة تخدم العملاء على الصعيدين الوطني والدولي من مكاتب في أتلانتا، أوستن وشيكاغو ودالاس وهونغ كونغ وهيوستن ولندن ولوس أنجلوس، نيو أورليانز، نيويورك، سكرامنتو وسان فرانسيسكو وواشنطن العاصمة. وتتمتع الشركة بسمعة ممتازة في قضايا التقاضي المعقدة، والعمل التنظيمي والمعاملات، إذ يقوم محاموها الـ 630 ببناء علاقات تعاونية وصياغة حلول إبداعية — وكلها يتم تصميمها وتنفيذها لتلبية الأهداف الاستراتيجية للعملاء على المدى الطويل.

شركة إدواردز ويلدمان هي شركة محاماة دولية كاملة الخدمة تحتل موقعا في تصنيف أعلى 100  شركة قانونية في تصنيف مؤسسة أميركان لوير الأميركية. وتقع مكاتب الشركة الـ 16 والمحامون الـ 450 العاملون لديها في بوسطن وشيكاغو وهارتفورد وهونغ كونغ واسطنبول ولندن ولوس انجلوس وميامي وموريستاون ومدينة نيويورك ومقاطعة أورانج وبروفيدانس وستامفورد وطوكيو وواشنطن العاصمة وويست بالم بيتش. ولدى محامي الشركة سمعة دولية لعملهم في مجالات حقوق الملكية وقضايا رأس المال المغامر الخاص، وقضايا التقاضي المعقدة، والتأمين وإعادة التأمين، التكنولوجيا والملكية الفكرية، والقضايا المالية العامة.

 الشعار: http://photos.prnewswire.com/prnh/20110927/DC75838LOGO
الشعار: http://photos.prnewswire.com/prnh/20140910/145082