0

عشرات الإصابات بين الفلسطينيين خلال مواجهات مع جيش الاحتلال في الضفة

أصيب عشرات الفلسطينيين برضوض وحالات اختناق، اليوم الجمعة، خلال مواجهات في عدة بلدات وقرى، في الضفة الغربية المحتلة.

وأصيب مواطنون برضوض وحالات اختناق، جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة سلمية في مسافر يطا (جنوب الخليل)، رفضا لسياسات التهجير التي تنتهجها سلطات الاحتلال في القرية.

وأكد المشاركون في المسيرة التي شارك فيها نشطاء سلام، تضامنهم الكامل مع أهالي المسافر في تصديهم للاحتلال، مستنكرين ما تعرض له المواطن هارون أبو عرام الذي أصيب بعيار ناري أطلقه أحد جنود الاحتلال صوبه من مسافة قريبة، ما أدى لإصابته بشلل رباعي.

يشار إلى أن تهديدات الاحتلال ومطامعه الاستيطانية تطال سكان المنطقة التي تبلغ مساحة أراضيها نحو 38500 دونم، ويقيم فيها أكثر من 3 آلاف مواطن، وتقع في التلال المطلة على النقب الشمالي.

وفي شأن ذي صلة، أصيب عشرات الفلسطينيين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي، مسيرة سلمية خرجت احتجاجا على إقامة بؤرة استيطانية في أراضي قرية بيت دجن (شرق نابلس).

وأدى المواطنون صلاة الجمعة على الأراضي المهددة بالاستيلاء عليها، قبل أن ينطلقوا في المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية للدفاع عن الأراضي في بيت دجن.

وتشهد القرية منذ قرابة الشهرين، كل يوم جمعة، مواجهات مع قوات الاحتلال في الأراضي المهددة بالاستيلاء عليها.

وفي قرية دير جرير (شرق رام الله)، أصيب فلسطينيون بحالات اختناق إثر قمع جيش الاحتلال الاسرائيلي مسيرة منددة بإقامة بؤرة استيطانية جديدة في القرية.

ويستهدف مستوطنون مناطق في القرية، حيث يقومون برعي أغناهم في مزروعات القرية، الأمر الذي يسبب خسائر كبيرة للمزارعين.

Source: Quds Press International News Agency

Leave a Reply