0

قوات الاحتلال تعتدي على 90 أسيرا فلسطينيا في سجن “جلبوع”

أفاد “نادي الأسير” الفلسطيني، اليوم الجمعة، أن قوات إسرائيلية خاصة، اقتحمت، قسما بمعتقل “جلبوع” الإسرائيلي (شمال فلسطين المحتلة)، واعتدت على 90 أسيرا وقطعت عنهم الماء والكهرباء.

وقال “نادي الأسير” في بيان، وصل “قدس برس” نسخة عنه، إن “قوات القمع المسماة بـ (المتسادا، ودرور، واليّماز) المدججة بالسلاح اقتحمت قسم (1) في سجن جلبوع الليلة الماضية واستمر الاقتحام حتّى فجر اليوم، حيث نفّذت خلاله عمليات تفتيش واسعة داخل القسم”.

وأشار إلى أن قوات الاحتلال، اعتدت على الأسرى في القسم، والبالغ عددهم نحو 90 أسيرًا، كما أقدمت إدارة السجن على قطع الماء والكهرباء عنهم.

وبيّن أنّ معتقل “جلبوع” تعرض وما يزال لعمليات تنكيل مضاعفة، ومنها عمليات الاقتحام التي تُشكل أبرز السياسات التي تنتهجها إدارة السجون بحقّ الأسرى.

وأكد البيان، أن تلك الاعتداءات تأتي في محاولة لإبقاء الأسرى في حالة عدم “استقرار” وفرض مزيد من السيطرة والرقابة عليهم.

يذكر أن سجن “جلبوع” شهد عملية هروب الأسرى الستة في السادس من أيلول/سبتمبر الماضي، بعد تحرير أنفسهم، لكن أعيد اعتقالهم خلال أسبوعين.

يذكر أنّ سجن “جلبوع” وقبل عملية “نفق الحرية” كان يقبع فيه نحو 360 أسيرًا موزعين على أربعة أقسام جرى نقل قسمين منهم.

وبلغ عدد الأسرى في سجون الاحتلال، حتى نهاية أيلول/سبتمبر الماضي، نحو 4600 أسير، بينهم 35 أسيرة، ونحو 200 طفل، و520 معتقلا إداريا، بحسب “نادي الأسير” الفلسطيني.

Source: Quds Press International News Agency

Leave a Reply