قال وزير الخارجية الجزائري، رمطان لعمامرة، إن مذكرة التفاهم الدفاعي بين المملكة المغربية و”إسرائيل” أسست لـ”تحالف عسكري خبيث”.

وأضاف في تصريحات إعلامية على هامش الندوة الثامنة رفيعة المستوى حول السلم والأمن في إفريقيا المنعقدة بوهران، أن “كل خطوة تتخذها السلطات المغربية في هذا التحالف العسكري الخبيث تبعدها أكثر عن الجزائر وشعبها”.

ولفت إلى أن التحالف العسكري المغربي الإسرائيلي “يعكس نقطة التقاء بين توسعين إقليميين، يدفعهما إنكار وجود ضحاياهما المحرومة من حقوقها غير القابلة للتصرف”.

وكانت الحكومة المغربية قد وقعت مذكرة تفاهم للتعاون الأمني والاستخباري مع الاحتلال الإسرائيلي في 24 تشرين الثاني/نوفمبر الفائت، خلال الزيارة التي قام بها وزير جيش الاحتلال بيني غانتس، للعاصمة المغربية الرباط.

وأقام الجانبان علاقات دبلوماسية إثر توقيع اتفاقات “أوسلو” بين منظمة التحرير والاحتلال الإسرائيلي، في 13 ايلول/سبتمبر لعام 1993، قبل أن تقطعها الرباط بعد الانتفاضة الفلسطينية الثانية التي انطلقت عام 2000.

وفي أواخر العام الماضي استأنف البلدان علاقاتهما الدبلوماسية في إطار اتفاق اعترفت بموجبه الولايات المتحدة بسيادة المغرب على الصحراء الغربية المتنازع عليها مع جبهة “البوليساريو” المدعومة من الجزائر.

وكانت المملكة المغربية بذلك رابع بلد عربي يطبع علاقاته مع الاحتلال الإسرائيلي في 2020 برعاية أمريكية، بعد الإمارات والبحرين والسودان.

Source: Quds Press International News Agency

By User2

Leave a Reply