0

36 وفاة و7597 إصابة جديدة بـ”كورونا” لدى الاحتلال

أعلنت وزارة الصحة في حكومة الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، 36 وفاة و7 آلاف و597 إصابة جديدة بفيروس “كورونا”، خلال الـ24 ساعة الماضية.

وارتفع عدد الوفيات إلى 3 آلاف و565، في حين بلغ عدد الإصابات منذ بدء تفشي الوباء، 474 ألفا.

وقالت “صحة” الاحتلال، إن 6.2% من نتائج الاختبارات التي أجريت يوم أمس كانت إيجابية، ويعد هذا استمرارًا للاتجاه التصاعدي في معدل الإصابة بالفيروس في الأيام الأخيرة.

وارتفع عدد الإصابات النشطة إلى 65 ألفا و 514 ، فيما ارتفع إجمالي الإصابات الخطرة إلى 873، منها 220 حالة تم ربطها بأجهزة التنفس الاصطناعي.

وبحسب بيان “صحة الاحتلال”، تظهر هذه المعطيات زيادة في عدد مرضى “كورونا” خلال الأسبوع الحالي، بنسبة 40%، مقارنة بالأسبوع الماضي، حيث زاد عدد المرضى بـ”كورونا” بأكثر من 20 ألف مريض جديد.

وتوفي 227 مستوطنا هذا الأسبوع، وهو أعلى رقم منذ منتصف تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

ودخل الإغلاق المشدد الذي تفرضه الحكومة الإسرائيلية للحد من انتشار فيروس “كورونا” حيّز التنفيذ، منتصف الليلة الماضية.

ويفرض الإغلاق قيودا صارمة على الحركة وأماكن العمل وإغلاق جهاز التعليم بشكل كامل، واقتصار الأعمال التجارية على الأنشطة “الحيوية” فقط، وإغلاق محلات بيع المواد التموينية بدءا من الساعة السابعة مساء.

كما تشمل القيود تقليص عدد الأشخاص الذين يسمح لهم بالمكوث أو الاجتماع في الأماكن المغلقة، ليقتصر على 5 أشخاص، والمفتوحة إلى 10 كحد أقصى ، كما تشمل وقف الرحلات الجوية باستثناء الرحلات “الحيوية، فيما تقرر إبقاء مسافة الخروج من المنازل عند الألف متر، وتقليص حركة المواصلات العامة إلى النصف.

وقال وزير صحة الاحتلال يولي ادلشتين، إن “إسرائيل” تواجه حاليا موجة تفشي خطيرة للفيروس.

وأضاف خلال حديث إذاعي أن السلالة البريطانية أدت إلى الانتشار السريع للوباء ودعا إلى تعزيز الرقابة الشرطية خلال فترة الإغلاق في جميع المناطق.

وأشار إلى أن أكثر من 1.7 مليون إسرائيلي تلقوا الجرعة الأولى من التطعيم بلقاح “كورونا”.

Source: Quds Press International News Agency

Leave a Reply