أكد عضو المكتب السياسي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، صالح ناصر، اليوم السبت، أن “المجلس الوطني الفلسطيني، ينوي الشروع في حوار وطني شامل برعايته، من اجل إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية”.

وقال لـ”قدس برس” إن “لدى رئيس المجلس روحي فتوح تصوراً طرحه خلال زيارته الأخيرة لغزة الأسبوع الماضي، حول حوار وطني شامل يتبناه المجلس الوطني”.

وأوضح ناصر أنه “سيتم العمل على تفعيل لجان المجلس الوطني الفلسطيني، كل حسب تخصصه، خاصة في الظروف التي يعيشها الشعب الفلسطيني، وإزاء ممارسات الاحتلال، سواء كانت بحق القدس والأماكن المقدسة والمسجد والأقصى والكنائس، أو غيرها”.

والتقى فتوح أعضاء من المجلس الوطني ورؤساء ومقرري لجان المجلس داخل قطاع غزة، الأسبوع الماضي، واتفق معهم على إعادة تشغيل وتفعيل مقر المجلس الوطني في القطاع.

Source: Quds Press International News Agency

By User2

Leave a Reply