غادر وفد قيادي من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اليوم الاثنين، قطاع غزة، في جولة خارجية، تشمل عدة بلدان عربية.

وأفاد مراسل “قدس برس”، أن “نائب الأمين العام للجبهة الشعبية، جميل مزهر، وعدد من أعضاء المكتب السياسي، غادروا غزة، في جولة تشمل كل من مصر وسوريا ولبنان”.

وأوضحت الجبهة الشعبية، في تصريح مكتوب، تلقته “قدس برس”، أن “الوفد سيجري خلال الجولة سلسلة لقاءات داخلية وخارجية، وسيلتقي عددًا من القيادات والشخصيات الرسمية والقوى السياسية، إضافةً لتنظيم جولة واسعة في المخيمات الفلسطينية في لبنان وسوريا، لتفقد أوضاع أبناء الشعب الفلسطيني”.

وأكدت أن “هذه الجولة تعتبر الأولى بعد إنجاز المؤتمر الوطني الثامن، وتجديد الثقة في أحمد سعدات أمينًا عامًا، وانتخاب جميل مزهر، نائبًا له”.

وشددت على أن “أهم أهداف الجولة تنظيم لقاءات سياسية في الشأن الوطني العام، هدفها توحيد الموقف الوطني في مواجهة التحديات والمخاطر الراهنة، والدفع بجهود إنجاز المصالحة واستعادة الوحدة الوطنية”.

وانتخبت “الجبهة الشعبية”، في 20 أيار/ مايو، الماضي، الأسير أحمد سعدات أمينًا عامًا، وجميل مزهر نائبًا له، في مؤتمرها الوطني الثامن، إضافة إلى تجديد واسع في عضوية المكتب السياسي واللجنة المركزية العامة، وفق بيان سابق.

Source: Quds Press International News Agency

By User2

Leave a Reply