أكدت صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية، اليوم الاثنين، أن “إسرائيل ألغت مسيرة الأعلام، التي كانت مقررة يوم الخميس المقبل في مدينة القدس المحتلة”.

وأوضحت الصحيفة، أن مفوض الشرطة الإسرائيلية أبلغ بشكل نهائي منظمي مسيرة الأعلام بإلغائها.

وبحسب قناة “كان” العبرية، قال منظمو المسيرة: إن “الشرطة الإسرائيلية أبلغتنا بعدم وجود موافقة على مسيرة الأعلام يوم الخميس، وسيتم إلغاؤها”.

وكانت المقاومة الفلسطينية قد حذرت الاحتلال، من إعادة تسيير مسيرة الأعلام الصهيونية في المسجد الأقصى، وأكدت أن صواعق التفجير لا تزال قائمة، إذا لم يلجم العالم الاحتلال عن انتهاكاته وجرائمه.

وكان من المقرّر أن تجرى المسيرة في العاشر من أيار/مايو الماضي، فيما يسمى يوم “توحيد القدس”، أي ذكرى احتلال الشطر الشرقي منها، قبل أن يُعدّل مسارها نتيجة لضغوط شعبية ودولية، لتلغى لاحقًا مع إطلاق المقاومة الفلسطينيّة 4 صواريخ على مدينة القدس، في يوم المسيرة.

ومنذ 30 عامًا، ينظم “شبيبة تيار الصهيونية الدينية” الاستيطاني هذه المسيرة، بمشاركة عشرات آلاف المستوطنين، الذي يحملون الأعلام الإسرائيليّة، ويرددون شعارات معادية للعرب والفلسطينيين، ويجوبون البلدة القديمة وشوارعها.

Source: Quds Press International News Agency

By User2

Leave a Reply