يعاني مخيم الوافدين بريف دمشق، من مشكلة الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي خلال ساعات الوصل اليومية، وتعيش معظم منازل المخيم في ظلام، منذ بداية الشتاء؛ بسبب كثرة الأعطال.

وقال أحد ساكني المخيم لـ”قدس برس”، إن الانقطاعات المتوالية تعود إلى “تهالك الشبكة الكهربائية، وقلة مواد الصيانة ونقص العاملين في قسم الطوارئ”.

فيما بين أحد العاملين في “طوارئ الكهرباء”، “عدم توفر حلول دائمة للأعطال حالياً، سوى الصيانة المؤقتة؛ بسبب قدم الشبكة الكهربائية”.

ويطالب قاطنو المخيم، الجهات المعنية بـ”إجراء صيانة سريعة للشبكة الكهربائية في أحياء المخيم وتأمين المعدات اللازمة لمتابعة الأعطال وصيانتها بشكل دوري”.

ويقع مخيم الوافدين في المدخل الشمالي لمدينة دمشق باتجاه مدينة حمص، ويبعد عن العاصمة دمشق 20 كيلومتراً، ويتألف من ثلاثة أحياء، ويطلق عليه رسمياً اسم بلدة البطيحة.

ويبلغ عدد سكان المخيم حوالي 53 ألف نسمة، وغالبية سكانه من نازحي الجولان المحتل، بينما لا يتجاوز عدد اللاجئين الفلسطينيين فيه الألف شخص.

Source: Quds Press International News Agency

By User2

Leave a Reply