0

طهران: تداعيات اغتيال “سليماني” ستكون خارج سيطرة أمريكا

قالت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم الأربعاء، إن “تداعيات جريمة اغتيال الشهيد الفريق قاسم سليماني؛ ستكون خارج سيطرة أمريكا”.

وأضافت على حسابها في موقع “تويتر” إن “اغتيال الفريق سليماني لم يكن ترجماناً بارزاً لإرهاب دولة، وانتهاكًا للمبادئ البديهية للقانون الدولي فحسب، بل أظهر أن أمريكا بإمكانها ارتكاب جريمة، ولكن تبعاتها لن تكون تحت سيطرتها”.

وتابعت “الخارجية الإيرانية”: “فراغ هذه العقلانية؛ العامل الأساس بأفول أمريكا”.

وكانت الوزارة قد قالت في تغريدة أخرى، أمس الثلاثاء، إن “اغتيال سليماني من قبل الولايات المتحدة عمل جبان، ومثير للحروب، ومدمر للذات”.

وزادت: “بعد مشاهدة رد فعل الجمهورية الإسلامية الإيرانية؛ تيقن المسؤولون الأمريكيون أن القوة العسكرية لا تجلب بالضرورة التفوق الاستراتيجي”.

وكان سليماني قد اغتيل في غارة جوية شنّتها القوات الجوية الأمريكية على مطار بغداد الدولي في 3 كانون الثاني/يناير 2020، حيث كان برفقة العضو البارز في المليشيات العراقية أبو مهدي المهندس، الذي قضى هو الآخر في الغارة ذاتها.

وأثار اغتيال سليماني غضب طهران، إذ توعد مرشد الجمهورية الإسلامية آية الله علي خامنئي “بانتقام قاس” ردًا على مقتله، وعلى إثره قامت إيران بقصف صواريخ بالستية على قاعدتين تستخدمهما القوات الأمريكية بالعراق في 8 كانون الثاني/يناير 2020.

كما قامت جماعات موالية لإيران في بغداد بالعديد من الهجمات الصاروخية التي استهدفت قواعد عسكرية تضم قوات أجنبية في العراق.

Source: Quds Press International News Agency

Leave a Reply