0

26 نائبًا بالكونغرس يطالبون بالضغط على “إسرائيل” لمنع البناء شرقي القدس

طالب 26 عضوًا في الكونغرس الأمريكي، وزير خارجية بلادهم أنطوني بلينكن، بالضغط على الحكومة الإسرائيلية وإجبارها على وقف البناء الاستيطاني في منطقة “إي واحد” خارج الخط الأخضر (الأراضي المحتلة عام 1967).

وقالت صحيفة “هآرتس” العبرية الصادرة اليوم الثلاثاء: “إن المشرعين الأمريكيين بقيادة مارك فوكان، الذي زار (إسرائيل) والضفة الغربية مؤخرًا ، وجهوا رسالة إلى بلينكن أعربوا فيها عن قلقهم الشديد إزاء جهود الحكومة الإسرائيلية بالدفع إلى البناء الاستيطاني في منطقة (إي واحد)”.

وأكد أعضاء الكونغرس أن الاستيطان في تلك المنطقة، ستقوض فرص حل الدولتين وتنتهك القانون الدولي.

وتأتي تلك الدعوات على خلفية مساعي الحكومة الإسرائيلية، الترويج لبناء أكثر من ثلاثة آلاف وحدة سكنية في مستوطنة جديدة بالمنطقة.

ومشروع “إي واحد” أو “E1” هو مشروع استيطاني ضخم، يقام على أراضٍ مساحتها 12 ألف دونم (الدونم ألف متر مربع) يهدف لربط مستوطنة “معاليه أدوميم”، شرقي القدس، عبر آلاف الوحدات الاستيطانية.

وسيؤدّي تنفيذ مخططات البناء الإسرائيلية في منطقة “إي واحد”، إلى إيجاد تواصل عمرانيّ بين مستوطنة “معاليه أدوميم” وبين القدس المحتلة.

وسبق للسلطة الفلسطينية أن حذرت أنّ من شأن هذا المشروع عزل شرق القدس، عن محيطها الفلسطيني من ناحيتها الشرقية، وتقسيم الضفة الغربية إلى قسمين شمالي وجنوبي، مما يجعل من الصعب تطبيق مبدأ “حل الدولتين”.

Source: Quds Press International News Agency

Leave a Reply